ما هو رمز الاستجابة السريع وما أهمّيّته؟

ما هو رمز الاستجابة السريع وما أهمّيّته؟

Jad Kawsara
Jad Kawsara
وقت القراءة: في أقل من دقيقة

أخذت تقنية الـ (QR-Code) تدخل حياتنا شيئاً فشيء، ولكن هل خطر في بالكم يوماً السؤال عن مصدرهاو مدى تأثيرها؟ 

حسنا دعونا نبحر قليلاً في التاريخ القريب لمعرفة ذلك، وبالتحديد لعام (1994) عندما اخترعته شركة (دنسو) التابعة لتويوتا الشركة اليابانية الرائدة في مجال صناعة السيارات، والتي كانت تستخدم نظام رموز الاستجابة السريعة الـ QR-Code في تعقب قطع غيار المركبات في المصنع لمعرفة المرحلة التي وصلت لها القطع أثناء عملية التصنيع، التي تأخذ وقت طويل و جهد كبير، من أبرز ما ساعد به رمز الاستجابة السريع في حالة المصانع هو تسهيل ادارة القطع و معرفة مرحلتها بكل دقة.

 و قد أزال احتمالية الأخطاء الناتجة عن العاملين فقد وضع نظام سهل يتم التحكم به من بعد، وقد تم تصميم هذا الرمز مثلما هو واضح من اسمه لكي يتم استخدامه بسرعة لضمان سلاسة العمل، و من هنا بدأت رحلته العالمية بالانتشار في كافة أنحاء العالم بدءاً من اليابان إلى أميركا و حتى بريطانيا، التي تعتبر سابع أكبر مستهلك لرموز الاستجابة السريعة الـ QR-Code، و من أكبر أسباب انتشار هذا الإختراع هو سهولة الاستخدام، بل وحتى بات يستخدم لعدة أغراض مثل مشاركة المعلومات و الصور أو مشاركة جهات الاتصال أو قوائم منتجات أو حتى في العمليات البنكيّة، و من هذا المنطلق قررنا الاعتماد على هذه الميزة في منصتنا (منصة باني) لتسهّل على مستخدمين منصتنا وعلى عملائهم جميع العمليات المقدمة من قبل المنصّة.

 وطبعاً قد قمنا بزيادة إضافات أخرى مختلفة مثل تخصيصه بألوان شعار متجركم و دعمه بعدة امكانيات اخرى مثل اضافة شعار متجركم، و الأهم من ذلك قابلية إعادة توجيه رمز الوصول السريع هذا في حال تم تغير الرابط الأساسي، دون الحاجة إلى إعادة توليد الرمز مرة أخرى، وبالتالي فإن جميع الإستخدمات و المطبوعات الموجودة سابقاً سيتم إستخدامها كالمعتاد وبدون الحاجة لتغيرها.

Jad Kawsara 4 نوفمبر 2021
Image placeholder